×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

لن يتم إلا بعد وضع اتفاقيات واسعة أمنية وتدريبية ... محاولات إثيوبية لاستئناف استقدام العمالة المنزلية إلى المملكة

بواسطة
لن يتم إلا بعد وضع اتفاقيات واسعة أمنية وتدريبية ... محاولات إثيوبية لاستئناف استقدام العمالة المنزلية إلى المملكة
 سبق حائل ــ متابعة :


قال سفير خادم الحرمين الشريفين لدى إثيوبيا عبدالباقي بن أحمد عجلان أن هنالك تلميحات من قبل الجهات الإثيوبية بالرغبة في استئناف تصدير العمالة المنزلية إلى المملكة، إلا أنه أكد أن ذلك لن يتم إلا بعد وضع اتفاقيات واسعة أمنية وتدريبية وغيرها.

ونفى عبدالباقي أن تكون العمالة المرسلة في السابق للمملكة من أرباب السوابق، مشيرا إلى أن تلك شائعة لاصحة لها، لوجود بصمات وضوابط دقيقة يتم اتخاذها للتأكد من سلامة موقف تلك العمالة المرسلة قبل وصولها إلى المملكة، بالإضافة إلى فحصهم نفسيا للتأكد من خلوهم من الأمراض والعقد النفسية، مشيرا في ذات الوقت إلى أن الشعب الأثيوبي شعب طيب ولم تحدث منه أي إساءة .

وقال وفقا لـ " عكاظ " «إن الشعب الإثيوبي مستاء من الجرائم التي يرتكبها أبناء جلدتهم في المملكة وآخرها مقتل الطفل محمد البلوي (5 سنوات) على يد خادمة أثيوبية في تبوك». وقدم السفير السعودي في أثيوبيا أحر التعازي لأسرة ذوي الطفل عبدالرحمن البلوي، سائلا المولى جلت قدرته أن يجعله شفيعا لهم يوم القيامة.
1 | 0 | 877
التعليقات