×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

بوادر لأنفراج أزمة الشعير بحائل

بواسطة
بوادر لأنفراج أزمة الشعير بحائل
 سبق حائل ــ صالح الجارالله :

ظهرت بوادر انفراج أزمة الشعير في حائل أمس في أعقاب وصول الأسواق كميات كبيرة من الشعير وتم بيعها بالأسعار الرسمية وشهدت عملية التوزيع التي استمرت طيلة مساء الأمس حصول عدد كبير من مربي الماشية على كمياتهم من الشعير. وكشفت جولة لـ ''الاقتصادية'' البارحة الأولى في أسواق الشعير والأعلاف توزيع 43 شاحنة بحمولة 500 كيس لكل شاحنة وتم توزيعها بشكل منتظم وعادل بين المربين وحصل مربي الماشية من 20 إلى 25 كيس شعير زنة 50 كيلو من خلال سوق التعاونية والسوق الجنوبي وسوق الأسمنت الذي شهد التوزيع الاستثنائي.
وتوقع عدد من العاملين في سوق الأعلاف أن تنخفض أسعار الشعير خلال فترة ما بعد إجازة عيد الفطر المبارك مدعوما بالقرار الملكي الكريم بدعم الأعلاف ومدخلاتها بنسبة 50 في المائة. وقال خالد الباتع رئيس مجلس الجمعية التعاونية الزراعية في حائل إن البرنامج المكثف لتوزيع الشعير الذي تم إطلاقه ساعد على زيادة الكميات المخصصة للمنطقة وخاصة خلال هذا الأسبوع، مبينا أن الجمعية ستوفر كميات كبيرة للأسواق القريبة من المربين في القرى والهجر، مضيفا أن الجمعية ستضخ أكثر من 10 آلاف خلال الثلاثة أيام القادمة وستنهي معها الأزمة التي استمرت لأكثر من خمسة أشهر.
وبيّن رئيس جمعية مزارعي حائل أن الجمعية استطاعت توزيع أكثر من 50 ألف كيس شعير منذ بداية الشهر الفضيل من خلال التوزيع اليومي في ساحة الشعير بمتابعة لجنة الأعلاف. ونوَّه الباتع بمتابعة ودعم الأمير سعود بن عبد المحسن أمير منطقة حائل لأمور الجمعية وخاصة العمل على توفير الشعير لمربي المنطقة بشكل دائم والبيع بالأسعار الرسمية.
وأكد أن التعامل المهني من إمارة المنطقة وفرع التجارة ووزارة المالية وشرطة منطقة حائل ممثلة بقوة الواجبات والمهمات وأمانة حائل هو ما جعل الجمعية تؤدي دورها بكل ترتيب وتنظيم. كما ثمن رئيس مجلس الجمعية التعاونية الزراعية دور الجمعية الخيرية بحائل في تأمين عدد من وجبات إفطار الصائمين للمربين والعاملين خلال الأيام الماضية.
وكان مصدر مسؤول في وزارة المالية أوضح أن كميات الشعير المحدد وصولها لموانئ المملكة خلال رمضان وشوال 2.761 مليون طن، تعادل 38 في المائة من إجمالي واردات المملكة من الشعير العام الماضي.
وقال المصدر ذاته ''إن كميات الشعير الواردة خلال شهر رمضان ستصل إلى 1.386 مليون طن، في حين ستصل الكمية المستوردة خلال شهر شوال إلى 1.375 مليون طن''، مبينا أن الاستيراد سيستمر خلال الأشهر المقبلة بالوتيرة نفسها وحسب احتياجات السوق المحلية من الشعير. ولفت المصدر الانتباه إلى أنه سيبدأ غدا تعبئة وشحن الشعير من ميناء ضبا، مفيدا بأنه تم خلال الأيام الماضية افتتاح أربع محطات تعبئة جديدة ذات سعات عالية في جدة ومحطة أخرى للتعبئة في منطقة الجموم بطريق مكة القديم، إلى جانب افتتاح محطتين جديدتين للتعبئة .
4 | 0 | 1459
التعليقات