×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

باللهجة الحايلية ..." الوصف الشامل لواقع حارات حايل " شبة جماعة المسجد بالحيّ أيام زمان " 1 "

بواسطة 1
باللهجة الحايلية ..." الوصف الشامل لواقع حارات حايل "  شبة جماعة  المسجد بالحيّ أيام زمان " 1 "
1 سبق الجميع ــ علي الساير :

وعينا على شبّة الجماعة بحارتنا بلبدة ,من سوق العثمان وسويق البديعة وقرنة فرج والسوق الشمالي إلى الصيالية والسوق الغربي إلى بيت الشيخ حمود الحسين إلى سرحة وعلوا , وسوق البزيعي ومن أول سوق النعام جنوباً إلى سوق مدرهم شمال قبل التثمين , ومن حدري البلاد إلى مغيضة إلى السبهانية إلى برزان ومن سوق العليا جنوباً إلى عيرف وبنيّة عيرف ومن سوق الفوزان بالزبارة إلى سوق العنين إلى مسجد الداحس غربي الزبارة ومن سوق الجديدة شمال سوق المسحب إلى سوق عفنان شمال إلى سوق غطاط حدر من سوق عفنان شمال سوق برزان هذه الحارات التى اتجول بها أنا وأقراني على سياكلنا - وسيكلى لونه سماوى شريته من فضل الله بإثنعش ريال من دكان عزيز اليماني اللى بسوق صيانة السلاح بالمحطّة .
ماسبق ذكره كانت عادات الشبة للجماعة بكل حارات حايل اللى عنده الشّبة يشب من بعد صلاة الظهر إلى قبيل العصر ومن بعد صلاة المغرب إلى أذان العشاء الأخير- كل يوم وليلة عند واحد بالتنسيق , واللى يسافر أو يمرض لاقدر الله يوصّى جارة بإستقبال الجماعة .
الشبّة نار من حطب الإرطاء بالشتاء - وجار محفور بالأرض .
أمّا بالصيف كيير على هيئة صندوق مبنى من خلطة الطيّن المتبّن مغرى بالجص واللى يجهزونه من الجماعة اللى لهم خبرة بكمار القهوة المطرز بالجص والنقوش الممتازه إلى يومنا الحاضر .
إرتفاع الكير- وطوله - وعرضه - نصف متر- كما الواقع بقهوتنا وبسطح الكير فتحه قطرها عشر سنتمتر ويوضع بها الفحم وتوقد نار الفحم وتنفخ بالمنفاخ قبل ورود ماكينة اليد اللى تعجّل بإشعال النار وأول من إستوردها للمملكة من فرنسا حمد يحيا اليحاء الله يغفر له وكان مقيماً ببيروت .
جمر ٍالكير ينفخ بالمنفاخ اليدوي صناعة حايلية بعد نفخه يكون جمر يتلظىّ - يمين الجمر بريق شاهي كبير حلاه متواسى مع شاهيه صحة وعافية ماشالله ما للسكر وجود - والفحم يستخرج من جمر الحطب الزايد على النار بالشتاء يجمع الجمر بشنق الوجار ويرش بالماء ويصير فحم يجمع بخيشه على مدى فصل الشتاء وإليا حل الصيف يستعمل بالكير جمر للقهوة والشاهي وللمدخنه اللى يحط على جمرها عود القماري .
تعود بعض الجماعة بما فيهم الوالد الله يرحمهم إليا دخل فصل الشتاء طوينا القطايف المفروشة بالقهوة وحطيناهن بزاوية القهوة من يمْ الكير وفرشنا بسط جبرات خطوط زرقا وحمرا - حتى مع المطر والطين ما يعلق الطين بالزل والبسط يتحملن الرطرط , وغسلهم على الجابية هييّن .
أمّا اللى يجلسون عليه الجماعة بالشتاء زل عادى بس يقى الجلوس من برودة الأرض , وشبة النار تدفى من حولها .
وإليا حل فصل الصيف فرشنا الزل بالقهوة والصيف مابه مطر, حتى اللى يبى يبنى له بيت من الطين يبنيه بالصيف حيث حرارة الشمس تنشف عروق الطين بيومه .
زمانن مضى وأنا الشاهد بقهوتنا ماغير الحطب لقهوة الرجال مهم جداً وضرورى أمّا الماقد , والقدر وهواديه تكون ناره إمّا حطب - أوالجلّة روث البعارين أعز الله القارىء أوسعف نخل يابس مقرقط والكرب يخدم القدر ناره مثل السراج وأمده طويل بالشتاء وجارالقهوة مكانه قريب لجدران القهوة الثلاثه وراعي الدلال يصير بالوسط , وجْهّه على الجالسين بالجدار الأيمن واللى قدّامه والجدار اللى على يساره ويرتكون الجماعة على الوسايد المسنده على الجدران المصنوعة محلياَ من قماش الدّميسكو المحضو بالتبن أجلّكم الله .
والجدران الثلاث إرتدادهن عن الوجار متر أو متر ونصف والوجار بالوسط حتى الجهات الثلاث تاخذ حضور الجماعة وبالشتاء كل ماقرّبو الجالسين لبعضهم كل ماصار الدفاء اوفر وأشمل لأن الملابس ضعيفة الله يرحم الحال ويعوض من فات ويبقى الحيين .
ونار الوجارماتطفى مادام الجماعة حول الوجار يمينها إبريق الشاهى الذى وزن شاهيه مع سكره ويسار النار مطباخة القهوه وخلفها دلّة الهيل ودلة العودي , والفاتية يسار القهوجي المسؤل بتجهيز القهوة والشاهى , الفاتية مستودع - ثلاث ادراج متحركة واحد للفناجيل , والثاني للكاسات والثالث للقهوة والهيل والعودى - وعود القمارى, وبالفاتية فتحه نصف دائرة مساندة للأدراج الثلاث .
( عندي بالمشب فاتية معاميل الوالد..... بقية المقال بالعدد القادم إن شاءالله
0 | 0 | 536
التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر