×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

مواطن بحائل يوثِّق إلقاء كميات كبيرة من الطعام بعد حفل زفاف .. فيديو

بواسطة 18
مواطن بحائل يوثِّق إلقاء كميات كبيرة من الطعام بعد حفل زفاف .. فيديو
18 سبق حائل - فايز الطرقي:

انتشر مقطع فيديو على برنامج التواصل الاجتماعي " الواتس اب " ، يبين إلقاء كميات كبيرة من الطعام المتبقي بعد أحد حفلات الزفاف في حاوية نفايات.

ووثق المقطع أحد المواطنين في منطقة حائل ، حيث استثارته الكميات الكبيرة من الطعام التي إلقائها ، منتقدا الإسراف في قصور الأفراح ، ورمي الطعام في القمامة بدلا من توزيعها على الفقراء.
وقال المواطن ياسر الشمري ، إن الاحتفالات ومناسبات الأعراس المصاحبة للإجازة ، تشهد إسرافا في الولائم، باعتبارها من مظاهر التفاخر، والتباهي، لدى بعض المواطنين، وفيها يتم إعداد الوجبات بشكل يسمح بوجود فائض عن حاجة المعازيم فتكون نهاية النعمة من اللحوم والأرز وغيرها في مكب النفايات.
وأضاف " تأثرت كثيرا من مشهد أكوام اللحوم والأرز خلال رميها في مكب النفايات ، بشكل يوحي بعدم المبالاة ، أو الاهتمام بهذه النعمة، التي كان من الواجب شكرها يحفظها وتوزيعها على المحتاجين الذين أدى هذا السلوك إلى حرمانهم منه ا" .
وذكر ناهي بن دبي الشمري ، إن الاجازة تشهد سنوياً ، الكثير من الاحتفالات ، والمناسبات ، التي يبالغ الكثير من الناس خلالها في إعداد الأطعمة ، وتبقى الكثير من الذبائح كما هي، مشيرا إلى أن المبالغة في التباهي، وغياب ثقافة الترشيد هما السبب الرئيسي، وراء هذه الظاهرة التي يجب على الجميع التكاتف لمحاربتها، محذرا من الإسراف، والتبذير غير المقبول في هذه المناسبات، داعيا إلى التقنين في الوجبات التي يتم إعدادها، وفي حالة وجود فائض يتم توزيعه على الاسر المحتاجة , وإن عدم حفظ النعمة، يمثل كفرانا بها، وهو من عظائم الأمور، وكبائر الذنوب، لقول الله سبحانه: «وإذا أردنا أن نهلك قرية أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحقّ عليها القول فدمرنها تدميرا». وأضاف من أشد الأفعال فسقا كفر نعمة التي أسداها الله للعبد، مشددا على أن هذه المناظر المتكررة، والمأساوية، في المناسبات، تثير الحزن في النفس، لعدم الاستجابة للترشيد، رغم كثرة التحذير منها.
الجدير بالذكر أنه انتشر بالمملكة مشروع جمع فائض الطعام وهو مشروع خيري يُعنَى بحفظ النعم التي تفيض من المناسبات الخاصة والعامة، سواء كانت في المطاعم أو الفنادق أو القصور أو الاستراحات أو المنازل، فمن كانت لديه مناسبة يتوقع بقاء شيء منها يقوم المشروع بأخذ فائض مناسبته وتجهيزه وإيصاله للمستحقين.

الفيديو .......




https://www.youtube.com/watchv=aAgu6...ature=youtu.be




image

1 | 0 | 1769
التعليقات