×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

أمير حائل: تأجير الإستراحات أيام العيد مخالفة يعاقب عليها النظام

بواسطة
أمير حائل:  تأجير الإستراحات أيام العيد مخالفة يعاقب عليها النظام
 سبق الجميع - ماجد بركة المسمار :

قال أمير منطقة حائل، في كلمة وجهها إلى أبناء منطقة حائل عبر الزميلة صحيفة “إخبارية حائل“: “باختصارٍ.. أنتم في مكان من المحبة التي تُجبرنا أن نُطالِبكم بالتقيد بالتعليمات، فصحتِكُم وعافيتِكُم فوق كل شيء”.

جاء ذلك في إجابةٍ من سموه الكريم على محور وجهته له “إخبارية حائل”، بشأن توجيه كلمةٍ إلى أبناء المنطقة، في ظل هذا الظرف الاستثنائي، وتزايد حالات الإصابات بفيروس كورونا في المنطقة.


وفي رد سموه، على عدم التزام بعض أبناء المنطقة بالإجراءات الاحترازية التي أقرتها حكومة خادم الحرمين الشريفين؛ للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، أكد سموه أن الالتزام وعيٌ وثقافةُ.

وأضاف:” إن كل قرارٍ يُتخذ في هذا الوطن الغالي هو من أجل المواطن، فلا تكون عنصرًا غير إيجابي لنفسك ولوطنك ولمن تحب”.


طمأن سمو أمير منطقة حائل، أهالي المنطقة، بعد تسجيلها 33 حالة إصابة بفيروس كورونا، بيومٍ واحد، كأعلى عدد منذ تسجيل المنطقة أول حالة في 11 أبريل 2020. وقال سموه: “أنا لا يخيفني ارتفاع الرقم المعلوم والمُسيطر عليه، لكن الخوف لو كان الرقم صغيرًا ومجهولًا”.

وأضاف سموه، أن السبب في ارتفاع العدد المسح النشط الذي بادر سموه في التوجيه بإجرائه، والذي استهدف مواقع العمالة، وباشرت تنفيذه لجنة مُشكَّلة لذلك، تعمل على شِقين، الشِق الأول يخص الصحة والمسح، والثاني يعمل على سكن العمالة.

وأكد سموه، أن اللجنة حققت معدلاتٍ كبيرة من النجاح في عملها، وستستمر حتى ضمان إصحاح الوضع القائم.


وعن استخدام القلة القليلة من أبناء المنطقة للتصاريح الممنوحة لهم، من أجل الزيارات العائلية، أكد سموه، أن التصاريح مُنحت للحاجة والضوابط للظرف، فاستخدام تصريح التنقل لغير الغرض المخصص له مخالفة، يعرض صاحبه للعقوبة.


وشدّد سموه على منع التجمع في الاستراحات، خلال أيام عيد الفطر، وذلك في رده على سؤال “إخبارية حائل” عن الإجراءات في حق مُلاك ومستثمري الاستراحات في منطقة حائل، والذين بين الفينة والأخرى، يُلاحظ لهم إعلانات تخفيضات خلال فترة المنع في أيام العيد، بشرط أن يكون المستأجر عائلة واحدة، ويبدأ الإيجار اعتبارًا من اليوم الجمعة وحتى الخامس من شوال.

وأضاف سموه، أن اللوائح والعقوبات التي وضعتها الجهات الرقابية ستُطبق بشكل جاد. منوها بوعي أهالي المنطقة جميعًا والتزامهم بالإجراءات الوقائية.


وعن مساهمة الإعلانات التجارية على مواقع التواصل المختلفة للتجمع في المحال، وعدم سيطرة أصحاب هذه المحال، لتطبيق اشتراطات الوقاية من فيروس كورونا، وتزاحم المتسوقين، أكد سموه، أن من يثبت مخالفته للتعليمات سيُعرِّض نفسه للمُساءلة، وأن الدولة والأجهزة المعنية وضعت ضوابط مهمةٍ لصالح الجميع، فلا يجب منا الانجراف إلى السيئ، ما يجلب للجميع المعاناة.


كما وجه سموه عبر “إخبارية حائل“، رسالة إلى أبطال الصحة والأمن في المنطقة، ودورهم في هذه الأزمة الاستثنائية قال فيها: “والله لَوْ أَرْسَلتُ ألف رِسَالَةٍ فَلَا أَوَفِيهمْ حقَهمْ، لَكِنَّ نَسْأَلُ اللهَ أَنْ يُثيبهمْ لِقَاء ما يُبذل مِنْ جهدٍ وَنُقُول لهم نَفْتخِرُ بِكُمْ وَبِجَمِيع مَنْ شَارَكَ وَسَاهَمَ وَعَمِل والتَزَمَ”.
0 | 0 | 317
التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر