×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.
سعود مشعان المناحي

من مساجد مدينة حائل

قام المسجد ، في الاسلام ، وسيبقى ابد الدهر عنصرا اساسيا في حياة المسلمين بخاصة ، والانسان بعامة ، لما له من الاثار المهمة في توجيه الانسان وتهذيبه واعداده مواطنا صالحا يعمل لخدمة المجتمع ، بكل صدق وصفاء ، وبكل اخلاص ووفاء.. وسيبقى المسجد الاشعاع المنير لكل المؤمنين من اجل التحرر من الخرافات والبدع ، والخلاص من مزالق الدنيا ، وهفوات الزمن ، والركن الاصيل لكل الدراسات الانسانية الصافية ، والمورد العذب لكل الثقافات ..
ما زالت جوانب هامة من التاريخ العمراني والاجتماعي للمدن في مختلف عصورها مهملة الى حد كبير في الكتابات ، وقد بدأ التقول ، والوضع ، والنحل ، والتجني على الحقائق يظهر واضحا ، واحيانا على استحياء .. وغني عن القول ان التاريخ السياسي الذي انصب عليه اهتمام معظم المؤرخين من الاهمية بمكان ، لانه يعطي حين يُكتب بشكل متفهم ومنيع للتيارات العميقة التي تنتظم الاحداث الخلفية التي تساعد على فهم النواحي الحضارية المختلفة .. ولكل قوم طريقة في عمرانهم واساليب حياتهم الاجتماعية والاقتصاديةً ، وبالرغم من شمولية الكثير من النواحي الحضارية المختلفة وعالميتها ، فان الصفات الخاصة في العمران السكني تبقى اساسية ، لانها هي التي تتفاعل مع المؤثرات الخارجية لذلك ، والامة العربية تتعرض لتبدلات وتحديات حضارية جذرية على اكثر من صعيد ، يجدر بنا توجيه الاهتمام الكافي الى الاصيل النافع المفيد في تراثنا ، لنتبين الحقيقة ، وتسمية الاشياء بمسمياتها ، بعيدا عن النحل ..
اقول هذا وقد استمعت الى شريط فيديو يذاع ، ليس لي من رد سوى النصح بانه يجب على من يتحدث بالتاريخ ، ان لا يلقي الكلام على عواهنه ، بل يتخذ الحقيقة منهجا ، فيوازن بين المصادر المختلفة بالمام ، وتدبر ، وموازنة ، وتفكير .. فالتاريخ مرآة الحياة ، فلنتق الله ولنقول قولا سديدا :
انه مسجد ( آل عواد ) من حمولة ( القوعة ) من آل جعفر من عبده احد فروع قبيلة شمّر الطائية .. اقتطعه آل عواد من ارض ملكهم ، وبنوه لهم مسجدا ، ولم يكن لاحد غيرهم مشاركة في البناء او مشورة ، ولا عبرة ان يتقلد امامته احد من غير اهله ، فينسب اليه .. بل الفضل للمتقدم ، جزاهم الله خير الجزاء وجعل ثوابه في ميزان حسناتهم السابق منهم ، واللاحق ،
..من تاريخ هذا المسجد انه كان قائما منذ سنة ١٢٠٠هـ ، وهاهو يشيد اعماره احفاد آل عواد ( وقف الشيخ علي الهقص القويعي يرحمه الله ) بنيانا جديدا ، على الطراز المعماري الحديث ، بناء متكاملا ، من الاساس ، وزيادة في مساحاته ، ومنافعه العامة ، وتكييفه ، ووظائفه ، وليس ترميما كما يتحدث الشريط .
ومثله مسجد الشيخ عيسى المهوس ( المتوفى ١٣٥٠ هـ ) في السوق ، بناه الامير محمد العبدالله ال رشيد ، مسجدا صغيرا للاوقات ، بعيد الانتهاء من تشييده لجامع برزان الحالي ( عام ١٣٠٦ هـ ) ، وفي العهد السعودي ، ابان امارة الامير عبدالعزيز بن مساعد بن جلوي الذي قام بهدمه ، وتوسعته ، وبناء منارة له ، ومن ثم اقيمت به صلاة الجمعة سنة ١٣٦٨ هـ كجامع ثاني بمدينة حائل .. فلا يعني ان الشيخ الزاهد عيسى تغمده الله برحمته ورضوانه هو من بنى المسجد ) ..
الحديث عن التاريخ الصحيح على اسس موثقة هي دعوة يتعادل فيها حبنا وايماننا بديننا ، وحبنا وايماننا بالحقيقة التاريخية النظيفة من شوائب الهوى ، ومن اجل تحقيق هذا الهدف فليعمل العاملون .

مع ملاحظة :
- ان جامع مسجد حمزة بحي العزيزية بحائل ، ثالث جامع تقام به صلاة الجمعة في مدينة حائل ، بعد وصول اللواء الخامس للحرس الوطني عام ١٣٧٦هـ .. وهذاالمسجد بناه الامير عبدالعزيز بن مساعد ، وثوابه لزوجته طرفة البتال والدة ابنه الامير عبدالله المساعد ، ولا يزال المسجد يحتفظ باسم الشيخ حمزه اليوسف ، اول من تقلد امامته .
بالاضافة الى مسجد ( سوق المحطة ) الحالي الذي قام باقتطاعه ، وبناه سموه عام ١٣٨٠ هـ
- وجامع الحوطي حيث بناه ابراهيم بن حمد الحوطي بشمال العزيزيه ، عام ١٣٨١هـ واقيمت به صلاة الجمعة ، بعد مسجد حمزه ، ومن ثم قام ابنه حمد بعمارته على الطراز العمراني الحديث.
- وجامع الزباره الذي بناه في ملكه برجس الداحس الريشان ، وتوسعته اوان ذاك ، واقيمت به صلاة الجمعة في اواخر الثمانينات الهجري من القرن المنصرم ، فكان رابع جامع تقام به صلاة الجمعة بمدينة حائل .
- هذا عدا جامع قصر الامارة الذي كان يؤدي فيه الامير عبدالعزيز بن مساعد الصلوات والجمعه ، وامامه الشيخ عبدالرحمن البراك .
- رحمهم الله جميعا وغفر لهم واجزل لهم المثوبة والاجر العظيم ... هذا ما علمته أُدونه لتصحيح معلومات ، والابتعاد عن ملابسات ، ولابد لنا من ان نرسل من بين هذه السطور تحية كريمة تحمل في اطوائها اسمى معاني التقدير والاجلال والدعاء ، لذكرى هؤلاء الرعيل الكريم وان ننشد قول الشاعر :
- لله در رجال قد مضوا ولهم
- ذكر يفوح كنشر المندل العطر

اللواء م/ سعود بن مشعان المناحي الدُّخَيِّل
حائل ١٤٤١/١١/١٥ هـ
 0  0  134
التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر